Wednesday, November 30, 2005

مرحبـــا بإسرائيل العربية




هل رأيتم عاميير بيريس رئيس حزب العمل الجديد؟؟
الرجل يبدو عربيا تماما, بل وأكثر عروبة من بعض الحكام العرب, الملك عبد الله فى الأردن مثلا...
و بيريس مثل العديد من اليهود فى إسرائيل أصلة مغربى.. واليهود الشرقيون يزدادون بإطراد وبطريقة أسرع بكثير من اليهود الأوربيين. السبب واضح بالطبع.. ,فاليهودى الشرقى عاداتة وتقاليدة مستمدة فى النهاية من المحيط العربى أو الشرقى الذى نشأ فيه بما فيها كثرة الأولاد.
لذلك يلجأ اليهود الغربيين الى محاولة تهجير أكبر عدد من اليهود الروس أو الأوكرانيين الشقر لتعويض هذة الفجوة حتى ولو لم يثبت أنهم يهود بالفعل.
وإذا كان وزير الدفاع الإسرائيلى إيرانى ووزير الخارجية تونسى ورئيس حزب العمل مغربى , فلا داعى للتعجب مثل
إيهاث عندما أستقلت الحافلة فى القدس وفوجئت بالركاب اليهود يستمتعون ويغنون مع أم كلثوم أغنية "إنت عمرى".
أما ما دفعنى الى الترحيب بإسرائيل كإحدى الدول العربية العتيدة, فهو ذلك التصريح الحنجورى الذى أدلى به زعيم حزب العمل السابق شيمون بيريز والذى لا يمكن له أن يصدر إلا من مسئول عربى عتيد وقال فية" أنة لا يوجد فى إسرائيل رجل يمكن لة أن يقود البلاد فى هذه المرحلة التاريخية الهامة سوى السيد شارون"
طبعا كان يجب أن يضيف أن شارون هو الزعيم الملهم, ولكن أعذروه فالرجل مايزال جديدا فى هذا المضمار.
و مرحبا بدولة إسرائيل العربية.

4 comments:

ابن مصر said...

مين عارف مايمكن ده اللي يحقق السلام الكامل علي اساس ان الحكاية بقت زيتنا في دقيقنا
:)

MASRY said...

والله يظهر غالبا ده اللى حيحصل , علشان كدة فيه صهاينة مش عايزين أى نوع من السلام
لأنة بداية النهاية

أحمد said...

و أيه المشكلة لما اسرائيل تبقي عربية

MASRY said...

مفيش مشكلة